مذكرة إلى النائب العام في غزة حول عصابات التسول المنظّم للأطفال

2018-12-02

قطاع غزة

غزة / البرنامج الرئيسي 2016-2019

عطوفة النائب العام في غزة

الأستاذ ضياء الدين المدهون المحترم

 

الموضوع:  عصابات التسول الُمنظّم للأطفال

 

يُهديكم المركز الفلسطيني لاستقلال المحاماة والقضاء "مساواة" أطيب تحياته، مبدياً أنه تلقى بتاريخ: 18/11/2018،  شكوى خطية  من المحامية ..... من سكان مدينة غزة، تضمّنت أن المشتكية وبتاريخ 13/11/2018 تعرضت للاعتداء اللفظي الخادش للحياء العام من قبل مجموعة من الأطفال المتسولين في منطقة رمزون السرايا، وذويهم الذين التفّوا حولها لمنعها من تصوير ظاهرة التسول المُعتادة المُنظّمة في تلك المنطقة.

 

وقالت المشتكية في شكواها، أنها وقبل البدء بالتوثيق والتصوير لغايات رصد ظاهرة التسوّل كانت قد استحصلت على إذن شفهي من ضباط الشرطة المتواجدين بالقرب من رمزون السرايا، والذين قاموا بتفتيش جوالها الخاص متعللين بالوضع الأمني آنذاك قبل منحها الإذن.

 

وأشارت المشتكية إلى أن الاعتداء عليها تمذ تحت بصر ضباط الشرطة وافرادها المتواجدين في المكان الذين منحوها الإذن بالتصوير، والذين اكتفوا بمراقبة وقائع الاعتداء بصمت تام دون تدخل يذكر ودون اتخاذهم  لإجراءات السلامة الجسدية للمشتكية أو تسهيل عملها المرخّص لها القيام به.

 

إننا في المركز الفلسطيني لاستقلال المحاماة والقضاء " مساواة"  بصفتنا هيئة رقابية أهلية مستقلة نرى في شكوى المشتكية- إن صحت وقائعها- والواردة في شكواها المذيلة بتوقيعها والمتضمنة لإقرارها بتحملها كافة النتائج والآثار المترتبة عليها إذا ما ثبت عدم صحة ادعاءاتها، ما قد ينطوي على مخالفة  القانون الذي حظر التسول بوصفة شكلاً من أشكال الاستغلال للأطفال واعتبره جريمة موجبة للمساءلة.

 

 وتشير "مساواة" إلى أن الشكوى تشير إلى قصور في أداء الشرطة لموجبات وظيفتها، في ضبط عصابات التسول، الأمر الذي ساهم في نمو ظاهرة التسول، وظهور عصابات منظّمة تستغلّ النساء والأطفال في القيام بالتسوّل لصالحها، ما أسهم في انتشار ظاهرة التسوّل بوصفها طريقة مربحة لمقاولي التسوّل الذين يتولون جمع الأطفال ونقلهم بسيارات خاصة إلى الساحات العامة للتسوّلأ وتعيد جمعه ليلاً لنقلهم إلى أماكن إيوائهم.

 

وإذ تؤكد "مساواة"  أن انتشار ظاهرة مقاولي التسول تشكل مناخًا خصبًا للجريمة بكافة أشكالها، وتنهتك الكرامة الإنسانية للأطفال ما قد يشكّل خطراً اجتماعياً وثقافياً ونفسياً يؤثر سلباً على حاضر الأطفال ومستقبلهم، وتطالب "مساواة" كافة أصحاب القرار وممثلي الكتل البرلمانية والأحزاب السياسية بالوقوف الجدي أمام هذه الظاهرة واتخاذ كافة الإجراءات الإدارية والجزائية الملائمة لاجتثاث هذه الظاهرة والحد من انتشارها ومساءلة المسؤولين عنها، إلى جانب تنظيم حملات توعية إعلامية وأكاديمية لتوضيح مخاطرها وتأثيراتها السلبية على الأطفال والمجتمع ككلّ، بالإضافة لمعالجة الأسباب الاقتصادية والاجتماعية التي تشكّل البيئة الحاضنة لظاهرة التسوّل بكافة أشكالها وأبعادها.

 

وفي هذا السياق فإن "مساواة" تطلب من حضرتكم اتخاذ المقتضى القانوني الملائم بشأن مساءلة أفراد الشرطة  الذين غضّوا النظر عن المتسوّلين المعتدين على المشتكية واتخاذ إجراءات التحقيق بشأن مجموعات مقاولي التسوّل وإحالتهم إلى القضاء لمساءلتهم حسب الأصول.

 

مع الاحترام

 

حرر بتاريخ:26/11/2018                                                         

 "مساواة"

 

المرفقات:

صورة عن شكوى المحامية

 

الإبلاغ عن انتهاك حق

هل كنت ضحية أو شاهد/ة لانتهاك حقوق تتطلب تدخل "مساواة"؟ أعلمينا/ أعلمنا بذلك!

1. اتصل بمكاتبنا

رام الله:

+970 2 2424870

غزة:

+970 8 2874344

3. قدم شكوى عبر الموقع

نموذج الشكوى عبر الإنترنت

الدورات التعليمية

سجل من خلال الموقع بدورات تعليمية في مختلف المجالات.

عرض جميع الدورات المتاحة